عبدالملك الحوثي يفقد أعصابه ويعلن الحرب على السعودية وينتقم من الإصلاح ويعتذر لصالح ويهدد بخطوات قوية «فيديو»

لأول مرة .. الرئيس هادي يسرد تفاصيل فراره من صنعاء ويتحدث عن 130 قراراً وراء استقالته قبيل تهديد المشاط

هادي يُطلع قادة الأحزاب على مستجدات الأوضاع ويؤكد: خروجي من صنعاء انتصاراً لإرادة الشعب

محافظ مأرب يكشف الهدف من زيارتهم إلى عدن والمواضيع التي ستناقش مع هادي

مجاميع مسلحة تتوافد إلى تعز والشرطة العسكرية تمنع مدير الأمن من دخول مبنى المحافظة

البخيتي يروي قصة قحطان والثلاث النساء اللواتي أخفنّ الحوثيين

قيادي مؤتمري يدعو هادي لتقديم تنازلات وعبدالملك لإلغاء اللجان الثورية ويؤكد: كان بمقدور صالح أن يكون كالأسد والقذافي

خلايا حوثية نائمة بعدن تنتظر ساعة الصفر والحرس الجمهوري ينتشر في المدينة بالقناصات

اليمن.. القنبلة العربية التي ستنفجر في المنطقة

سياسي كويتي: الحوثي يسعى إلى دعم الروس مقابل منحهم صفقات نفطية في مأرب

:

وزير التربية يدعو لبحث أسباب وجود أطفال خارج المدارس

الأشول

أكـــــد وزير التربية والتعليم الدكتور عبدالرزاق الاشول أهمية الوقوف على أسباب وجود الأطفال خارج المدارس وتحليلها بما يسهم في إيجاد الحلول والمعالجات.

وأشار في افتتاح ورشة عرض ومناقشة نتائج دراسة المبادرة العالمية حول ” الأطفال خارج المدارس ” إلى ضرورة تضافر الجهود واستشعار الجميع لمسؤولياتهم الوطنية من خلال الإسهام الفاعل في التوعية بأهمية التعليم كونه الحصن المنيع لأبنائنا ضد قوى الشر وقيم التطرف والغلو والإرهاب فضلا عن كونه ركيزة بناء اليمن الجديد الذي ينشده كل اليمنيون.

ودعا الوزير الاشول المشاركين في الورشة التي نظمتها اليوم بمركز البحوث والتطوير التربوي وزارة التربية والتعليم بالتعاون مع منظمة اليونيسيف إلى مناقشة نتائج الدراسة وأثرائها للخروج برؤى وحلول علمية قابلة للتطبيق على ارض الواقع بما يسهم في استيعاب هؤلاء الأطفال في مدارسنا.

من جانبه أكد نائب ممثل اليونيسف بصنعاء جيرمي هوبكنز اهتمام المنظمة بالتعليم ورفع معدل التحاق الأطفال بالمدارس سيما وان الدراسات تشير إلى وجود اكثر من 2 مليون طفل خارج المدرسة من الفئة العمرية من ” 6 ـ 9 ” سنوات، لافتا إلى أشكالية عدم التحاق المهمشين بالتعليم.

عقب ذلك قدمت الدكتورة منى هاشم استشاري المنظمة ومدير الإحصاء بالوزارة هاشم الشميري عرضاً بالبروجكتر حول المبادرة العالمية ودراسة الحالة في اليمن و التي تعد جزء من مبادرة عالمية بدأت في العام 2010م وتشمل 34 دولة في 7 مناطق مختلفة في العالم وتعتمد الإطار المنهجي للبحث حول (من هم الأطفال خارج المدرسة، لماذا هم خارج المدرسة، كيف يمكن إعادتهم) والتي شهدت نقاشاً مستفيضاً من قبل المشاركين من خبراء واختصاصين. 

Print Friendly


المصدر | الخبر

مشاركة هذا الخبر◄

تم نشـر هذا الخبر في التصنيف | أخبـــار وتقـاريــر | منـذ 12 شهر
لهذا الخبر علاقة بـ | , ,


أضف تعليقك

1- لإدارة الموقع الحق في تعديل أو حذف أي تعليقات فيها تجريح أو إساءة للآخرين.
2- مايرد من تعليقات لاتعبر عن توجه إدارة الموقع بأي حال من الأحوال وإنما عن رأي صاحبها.

أرشيف الأخبـــار

تواصلـــوا بنـــا

لأفضــل تصفــح؟

يستخدم موقع الخبر تقنيات ويب متقدمة .. لذا من الضروري التأكد دوماً من تحديث متصفحك إلى آخر إصدار لتتمكن من إستخدام الموقع بكامل مزاياه

لأفضل تصفح ننصح بإستخدام

كافةالحقوق محفوظة | صحيفة الخبر الإلكترونية | 2015 | RSS Feed | تسجيل الدخول