نقابة الصحفيين تدين الحملة التحريضية لوزارة الدفاع ضد الزميل الحمادي

مبنى نقابة الصحفيين اليمنيين

│الخبر| خاص


دانت نقابة الصحفيين اليمنيين الحملة التحريضية الشرسة التي أطلقتها وزارة الدفاع اليمنية ضد الزميل الصحفي خالد الحمادي ، مراسل صحيفة (القدس العربي) اللندنية في اليمن ، على خلفية نشره مادة صحافية في جريدة (القدس العربي) الاثنين الماضي حول مخاوف سياسية من توجهات تحويل السلطة في اليمن إلى (حكم عائلي).

وإذ تستنكر نقابة الصحفيين هذه الحملة التي نشرت في موقع 26 سبتمبر نت  فأنها تطالب  بإعادة هيكلة صحيفة 26 سبتمبر بحث تكون صحيفة مهنية مدنية  أو تصير صحيفة تابعة للجيش ولا تتدخل بالشأن السياسي.

ودعت  نقابة الصحفيين  رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي التوجيه بحماية الحريات الصحفية  وتسهيل مهام الصحفيين في ممارسة عملهم  حيث لم نتلق حتى الأن أية تطمينات للصحفيين بحمايتهم خصوصا ونحن نعيش في زمن الثورة وليس زمن الحكم العائلي البائد.

وقالت النقابة “لايزال لدينا أمل كبير أن  يكون  رئيس الجمهورية من الرعاة للحريات الصحافية”.

وأعلنت النقابة تضامنها الكامل مع الزميل الحمادي داعية الاتحاد الدولي للصحفيين واتحاد الصحفيين العرب  وكافة  المنظمات الحقوقية المعنية بحرية التعبير التضامن مع الزميل الحمادي.


│المصدر - الخبر