أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن إقتصــاد

آخر إبتكارات جماعة الحوثي في اليمن قرصنة رواتب الموظفين عبر البطاقة السلعية !

│الخبر | صنعاء

عممت سلطات جماعة الحوثيين وحزب صالح، عبر ما يُسمى بـ«حكومة الانقاذ» الانقلابية ، اليوم الأحد، على موظفي القطاع الحكومي، صرف رواتبهم بواسطة «البطاقة السلعية» كاخر ابتكار للجماعة يمكنها من قرصنة رواتب الموظفين عبر هذه الطريقة الاحتيالية التي اغفلت حاجة الموظفين الى النقود.
وأوضح المشروع بأنه يجري «تحويل كافة رواتب الموظفين في الجهاز المدني والعسكري والأمني، منذ الأشهر الأخيرة في العام 2016م وحتى شـهر مـارس2017م إلى حسابات توفير بريدية وفقاً للإجراءات القانونية».
وأضاف «سيستلم الموظف (50%) من راتبه عبر الكوبون التمويني (البطاقة السلعية)، و(30%) من راتبه نقداً وعداً، وسيحول (20%) من راتبه إلى حساب التوفير البريدي».
وتابع إنه «يتم السماح باستلام الضرائب والجمارك وخلافه إلاّ عبر البنك المركزي وبالعملة الورقية وليس بالأرصدة».
لكن محللين اقتصاديين قالوا إن تلك الخطوة ستسبب أزمة اقتصادية للموظفين الحكوميين، حيث أن هناك خدمات أخرى مثل الإيجارات لن يستطيع الموظف تسديدها.
غير إن آخرين طالبوا الحوثيين بصرف الراتب كيفما يكون، بعد 7 أشهر من انقطاع الراتب، ويرى كثير من الموظفين ان ما عمدت اليه الانقلابيين عبر هذا الاجراء ، هو اسلوب جديد للإثراء ونهب حقوق الموظفين عبر البطاقة السلعية.

أضف تعليقـك