أخبـــار وتقـاريــر أخبـار اليمن

لفرض «الصرخة» .. قيادي حوثي يقتحم مدرسة طارق بن زياد بعد يوم من اعتداءه على طالبة بمدرسة سكينة للبنات بصنعاء

ثور ذبح في بوابة مدرسة سكينة كهجر بعد الاعتداء على الطالبة علا

│الخبر | صنعاء

اقتحم مسلحون حوثيون أمس الاربعاء إحدى مدارس العاصمة صنعاء لفرض شعار الجماعة المسلحة على الطلاب بقوة السلاح، بعد اقتحام مدرسة سكينة للطالبات مطلع الأسبوع الجاري.
وقال مدير مكتب التربية والتعليم في أمانة العاصمة محمد الفضلي ، إن محمد الطيري قام الأربعاء “بتهجير قبلي” لمدرسة سكينة للطالبات والاعتذار جراء الاعتداء الذي قام به على المدرسة وضرب إحدى الطالبات.
وأضاف أن مدرسة سكينة للبنات ستعاود فتح أبوابها السبت القادم.
وأشار الفضلي إلى أن محمد الطيري بعد اعتذاره لمدرسة سكينة قام باقتحام مدرسة طارق بن زياد، الكائنة بمديرية السبعين، مطالبا بفرض الصرخة ورفع الشعار بالمدرسة.
ولفت إلى أن الطلاب والمدرسين رفضوا رفع الشعار وأداء الصرخة، وانه تم إيقاف الدراسة بالمدرسة حتى تحل المشكلة.
وكانت هددت نقابة المعلمين اليمنيين بإعلان الإضراب الشامل بمختلف مدارس أمانة العاصمة وبقية محافظات الجمهورية، جراء ما تعرضت له إحدى المدارس الخاصة بالفتيات من اعتداء واقتحام، وضرب إحدى الطالبات لرفضها رفع شعار الجماعة المسلحة.
وكان القيادي الحوثي محمد الطيري صاحب محلات الطيري التجارية الكائنة في شارع خولان بجولة ٤٥ قام يوم الاثنين الماضي باقتحام مدرسة سكينة للبنات ، والإعتداء بالضرب المبرح على الطالبة عُلا احمد محمد حزام قحطان التي تدرس في الصف التاسع بسبب تمزيقها شعار الجماعة من جدار المدرسة.
وبحسب مصادر تربوية فقد دخل القيادي الطيري الذي دخل برفقة خمسة من مرافقيه المسلحين حاول قتل الطالبه علا بجنبيته لولا تدخل الطالبات والمعلمات اللاتي وقفن أمامه.
من جانبه قال مدير التربيه بامانة العاصمه محمد عبدالله الفضلي، ان المدعو الطيري طلب من طالبات مدرسة سكينه بشارع 45 رفع الشعار على جدار المدرسه وترديده داخلها، فرفضن طلبه مما اثار غضبه على احدى بنات المدرسه.
واضاف الفضلي: وضحنا للطيري الذي يسمي نفسه رئيس مجلس الاباء، ان المدرسه للتعليم ومحايده ويمنع فيها ممارسة اي عمل حزبي او رفع شعارات لاي حزب وعلى الجميع التعاون والتفهم ان من مصلحة ابنائنا الطلاب والطالبات تجنيبهم الصراعات والخلافات وتركهم يتعلمون، الا ان الطيري كان قد جمع مجموعه من المسلحين داخل المدرسة وباشروا اخافة الطالبات والمدرسات وترديد الصرخه داخل المدرسة.
وأشار الفضلي أن المدرسة أغلقت بطلب من الأهالي حتى تقوم الجهات المختصه بواجبها ونحصل على التزامات مؤكدة لعدم تكرار ماحدث.

أضف تعليقـك