أخبـار اليمن صحافـــة دوليـــة هـــام

«نيويورك تايمز »: التحالف فشل في ردع انقلاب الحوثيين والغارات الأمريكية باليمن لم تنه تهديد «القاعدة»

│الخبر | متابعات

ذكرت صحيفة «نيويورك تايمز» الأمريكية، أنه رغم مضاعفة الولايات المتحدة غاراتها الجوية هذا العام ضد تنظيم «القاعدة» في اليمن، لكن ذلك لم يؤدِ إلى تراجع تهديد التنظيم.
ونقلت الصحيفة عن «نيكولاس راسموسن»، الذي استقال من منصبه كرئيس للمركز الوطني لمكافحة الإرهاب في الولايات المتحدة بعد ثلاث سنوات، قوله «لا يمكن الشعور بعد بأننا نتجاوز المشكلة في اليمن، إذ إنها لا تزال واحدة من أكثر التهديدات الصعبة في عملنا لمكافحة الإرهاب في الوقت الراهن»، بحسب ترجمة «العرب» القطرية.
وأوضحت الصحيفة أنه بينما يشيد الرئيس الأمريكي «دونالد ترامب» بزوال الخلافة المزعومة التي أعلنها تنظيم «الدولة الإسلامية» في العراق وسوريا، فإن التهديد باحتمالية شن هجوم إرهابي- من المرجح أن يستهدف طائرة تجارية – من المناطق التي تعمها الفوضى وغير الخاضعة لأي سلطة حكومية، لا يزال يتصدر قائمة الإدارة الأمريكية المتعلقة بمخاوف الإرهاب.
ووصفت الصحيفة الأمريكية الحرب ضد تنظيم «القاعدة» في اليمن، بأنها حملة عسكرية مختلفة في جزء مختلف من اليمن مقارنة بتلك التي تقودها السعودية وتتسبب بالأزمة الإنسانية في غرب البلاد.
وأشارت «نيويورك تايمز» إلى أن الحملة السعودية – الإماراتية ضد المتمردين الحوثيين فشلت في تحقيق أهدافها، لكنها أحدثت أسوأ حملة إنسانية عالمية، مضيفة أن «القاعدة» استغل الفراغ الأمني عام 2015 وسيطر على أجزاء جنوب اليمن منها: مدينة المكلا، وهي أيضا ميناء رئيسي يدر دخلا كبيرا.
وألمحت الصحيفة إلى أن «القاعدة» ليس الجماعة المتطرفة الوحيدة التي تستغل اضطرابات اليمن، بل هناك أيضا تنظيم «الدولة الإسلامية» الذي تضاعف حجمه خلال العام الماضي، وفي هذا الصدد قال «مارك ميتشل»، وهو مسؤول رفيع في وزارة الدفاع ومشرف على العمليات الخاصة الأمريكية: «إن اليمن يشكل أفضل موقع للجماعات الإرهابية في المقام الأول».

أضف تعليقـك