أخبـار اليمن هـــام

مسؤول أممي يدعو الحوثيين للامتناع عن تهديد خطوط الملاحة في البحر الأحمر

منسق الشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكجولدريك

│الخبر | وكالات

دعا منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن، جيمي ماكغولدريك، الخميس، جماعة “الحوثي”، إلى الامتناع عن تهديد خطوط الملاحة الدولية في البحر الأحمر، كما دعا التحالف العربي لمواصلة السماح بدخول السفن للموانئ اليمنية.
وذكر المسؤول الأممي، أن التدفق المستمر للواردات هو شريان الحياة للملايين من اليمنيين من الفئات الأشد ضعفا.
جاءت تصريحات المنسق الأممي، بعد أيام من تصريحات لرئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى للحوثيين (يوازي رئاسة البلاد لديهم) صالح الصماد، هدد فيها بقطع خطوط الملاحة في البحر الأحمر في حال استمر تصعيد التحالف العربي باتجاه مدينة “الحديدة” غربي اليمن.
ورحب ماكغولدريك، بما وصفها بـ”الخطوة البناءه” المتمثلة في فتح ميناءي الحديدة والصليف على البحر الأحمر أمام الشحنات التجارية والإنسانية، لافتا أن اليمن يستورد حوالي 90 بالمائة من احتياجاته الأساسية من الغذاء وتقريبا كل احتياجاته من الوقود والأدوية”.
وأشار إلى أن عمل جميع الموانئ، بما في ذلك موانئ الحديدة والصليف وعدن، أمر بالغ الأهمية، لتلبية الأحتياجات الحيوية لليمنيين.
وكشف المسؤول الأممي، عن قيام 13 سفينة منذ 20 ديسمبر/كانون أول الماضي، بإيصال مواد غذائية ووقود إلى اليمن، لافتا أن هناك سفن أخرى في طريقها للوصول.
وفيما وصف ذلك بأنه “أمر إيجابي”، لفت إلى أن ذلك السماح “أقل بكثير مما هو مطلوب لتلبية الاحتياجات الإجمالية من الغذاء والوقود”. وقال إن “حياة اليمنيين، الذين يحتاج أكثر من 22 مليون منهم (من أصل 27 مليون) إلى مساعدات إنسانية، تعتمد على إبقاء الموانئ مفتوحة دون انقطاع أو تأخير (..) لذلك فإنني أحث جميع أطراف النزاع على الامتناع عن أية أعمال تتسبب في عراقيل أوقد تؤدي إلى مزيد من المعاناة للشعب اليمني”.

أضف تعليقـك