أخبـار العالـــم

كندا ترد على قطع العلاقات مع السعودية

│الخبر | وكالات

علقت الحكومة الكندية على قرار السعودية باستدعاء سفيرها لدى كندا، واعتبار السفير الكندي في الرياض شخصا غير مرغوب فيه.
وقالت المتحدثة باسم الحكومة ماري بير باسل: “إن الحكومة الكندية تحاول إجراء اتصالات مع السعودية”، مضيفة: “نشعر بالقلق الشديد، ونسعى للتواصل مع المملكة”، وفقاً لصحيفة “دا جلوبال آند ميل” الكندية.
وأضافت: “كندا ستقف دائما دفاعا عن حقوق الإنسان، بما فيها حقوق المرأة وحرية التعبير، في كل أنحاء العالم”.
وتابعت: “إن حكومتنا لن تتردد أبدا في نشر هذه القيم كما تعتبر أن الحوار حولها يحظى بأهمية حيوية بالنسبة للدبلوماسية الدولية”.
في الشأن ذاته، تعرضت العملة الكندية “الدولار الكندي” للهبوط أمام الدولار الأمريكي، وذلك عقب قرار السعودية تجميد العلاقات الاقتصادية والاستثمارية مع كندا، وذلك وفقا لما ذكرته وكالة “بلومبرغ” الأمريكية.
وكانت المملكة العربية السعودية أعلنت، فجر يوم الاثنين، استدعاء سفيرها في كندا للتشاور، واعتبرت السفير الكندي في المملكة شخصا غير مرغوب فيه، وعليه مغادرة البلاد خلال الـ24 الساعة المقبلة، كما أعلنت تجميد التعاملات التجارية والاستثمارية الجديدة كافة بين السعودية وكندا، مع احتفاظها بحقها في اتخاذ إجراءات أخرى.
وأصدرت وزارة الخارجية السعودية بياناً، استغربت فيه الموقف السلبي والمستغرب من كندا، الذي صدر عن وزيرة الخارجية الكندية والسفارة الكندية في السعودية، بشأن ما أسمته “نشطاء المجتمع المدني” الذين جرى إيقافهم في السعودية.

أضف تعليقـك