أخبـار اليمن هـــام

مندوب اليمن في الأمم المتحدة: ما حدث في اليمن انقلاب على شرعية قادته جماعة مسلحة

│الخبر | وكالات

أعرب مندوب اليمن في الأمم المتحدة أحمد بن مبارك، عن أسفه أن يتم استخدام توصيف غير دقيق وعبارات فضفاضة لتبرير سلوك جماعة الحوثيين وفرض شروط مسبقة لعرقلة مشاركتهم في كل جولة من جولات السلام.
وقال في بيان قدمه أمام مجلس الأمن، في الجلسة المفتوحة حول الحالة في اليمن، إن ما حدث في اليمن هو انقلاب على شرعية دستورية، قادته جماعة عقائدية مسلحة تستعلي على اليمنيين وتؤمن بأحقية حكمهم وفقاً لنظرية الاصطفاء الإلهي.
وأضاف إن جماعة الحوثيين دأبت على تنفيذ برامج عقائدية ذات طابع سلالي وطائفي تستهدف تغيير قواسم التعايش بين اليمنيين وتدمير نسيجهم الاجتماعي وضرب ثوابتهم الوطنية.
وأشار إلى أن الحكومة اليمنية ركزت قبل المفاوضات مع الحوثيين، على الجانب الإنساني كالإفراج عن المعتقلين والأسرى وضمان تدفق المعونات الإنسانية دون أي تدخلا أو عرقلة، ومناقشة التدابير التي من شأنها بناء قدرات البنك المركزي اليمني للتخفيف من معاناة المواطنين والتمكن من استئناف عملية دفع المرتبات.

أضف تعليقـك