قضايــا وأحــداث

الطفله شروق ذُبِحَت واستُخدمت دماؤها لفتح كنز فرعوني!

│الخبر | متابعات

تناقل الأهالي بمنطقة مجمع المواقف شمالي غرب مدينة نجع حمادي المصرية، عدة روايات لمقتل الطفلة “شروق ربيع محمد” 5 سنوات، والتي عثر عليها مذبوحةً بعدَ يومٍ واحدٍ من تغيبها عن منزلها.
وعلى الرّغم من أن كشف الأطباء الشرعيين لجثة الطفلة بينت عدم وجود آثار أو جروح في جسدها ما ينفي قتلها لغرض سرقة الأعضاء والإتجار بها، إلا أنّ إحدى الورايات التي ذكرها السكان ترجح أن سبب الجريمة سرقة الأعضاء.
ومن الروايات الشعبية المتدوالة أيضًا، رواية قديمة وتراثية مرتبطة بحالات تغيب الأطفال في عمر صغير، وترتبط جغرافيًا بالمناطق التي تضم آثارًا تحت الأرض، يتناقل الأهالي أن “شروق” تعرضت للخطف لفتح كنز فرعوني مخبأ تحت الأرض، وتلك الرواية تقدمها الأوساط الشعبية كبديل لرواية سرقة الأعضاء، خاصة أن طريقة ارتكاب الجريمة كانت بجروح قطعية عند الرقبة.
وتعكف الأجهزة الأمنية، بواسطة فريق بحثي من ضباط المباحث الجنائية في وحدة مباحث مركز شرطة نجع حمادي وإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن قنا، على الوصول لأسباب الجريمة التي هزت مدينة نجع حمادي وأثارت قلق الأسر على أطفالها.

أضف تعليقـك